Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

أسعار النفط ترتفع مع تهدئة مسؤول أمريكي لمخاوف السوق بشأن الرياح الاقتصادية المعاكسة بواسطة رويترز



بقلم جورجينا مكارتني

(رويترز) – ارتفعت أسعار النفط في التعاملات المبكرة يوم الجمعة، مع تقييم المستثمرين لتعليقات وزير الخزانة الأمريكي بأن اقتصاد البلاد من المرجح أن يكون في وضع أقوى مما أشارت إليه بيانات الربع الأول الضعيفة، إلى جانب مخاوف بشأن الإمدادات مع استمرار الصراع في البلاد. الشرق الأوسط.

وبحلول الساعة 1211 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 34 سنتا، أو 0.38 بالمئة، إلى 89.35 دولارا للبرميل. وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 33 سنتا، أو 0.39 بالمئة، إلى 83.90 دولارا للبرميل.

وقالت وزيرة الخزانة جانيت يلين لرويترز يوم الخميس إن النمو الاقتصادي الأمريكي من المرجح أن يكون أقوى مما تشير إليه البيانات الفصلية الأضعف من المتوقع.

وقالت يلين إن نمو الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في الربع الأول قد يتم تعديله بالارتفاع بعد توافر المزيد من البيانات، وإن التضخم سوف يتراجع إلى مستويات طبيعية أكثر بعد مجموعة من العوامل “الغريبة” التي دفعت الاقتصاد إلى أضعف أداء له منذ ما يقرب من عامين.

وأظهرت البيانات أن النمو الاقتصادي تباطأ في الربع الأول، وقبل تعليقات يلين، أثرت الهزات الناجمة عن تسارع التضخم على أسعار النفط حيث توقع المستثمرون أن بنك الاحتياطي الفيدرالي لن يخفض أسعار الفائدة قبل سبتمبر.

سيتم نشر بيانات التضخم لنفقات الاستهلاك الشخصي (PCE) لشهر مارس يوم الجمعة، والتي يتتبعها بنك الاحتياطي الفيدرالي عن كثب لهدفه البالغ 2٪.

وفي أماكن أخرى، أدت المخاوف بشأن العرض مع استمرار التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط إلى دعم الأسعار في وقت مبكر من الجلسة.

وكثفت إسرائيل ضرباتها الجوية على رفح بعد أن قالت إنها ستقوم بإجلاء المدنيين من مدينة جنوب غزة وستشن هجوما شاملا على الرغم من تحذيرات حلفائها من أن ذلك قد يتسبب في سقوط أعداد كبيرة من الضحايا.

إعلان الطرف الثالث. ليس عرضًا أو توصية من Investing.com. انظر الإفصاح هنا أو
ازالة الاعلانات
.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى