مال و أعمال

أفضل أسهمي في مؤشر FTSE 100 التي يجب التفكير في شرائها قبل السنة الضريبية الجديدة


مصدر الصورة: صور غيتي

جلينكور (LSE:GLEN) لم تتمتع الأسهم بأفضل عام 2024 حتى الآن. مع انخفاض بنسبة 4٪، فإنه يتخلف عن مؤشر فوتسي 100 بشكل ملحوظ، حيث ارتفع بنسبة 3%.

عادةً ما أعتبر هذا علامة جيدة للسهم الذي يوفر دخلاً سلبيًا، لأنه يعني انخفاض تكلفة الحصول على الأرباح.

ومع ذلك، ليس هذا هو الحال هنا حيث قامت شركة Glencore أيضًا بتخفيض توزيعات الأرباح للسنة المالية 24. إنها الآن تحقق عائدًا يبلغ 2.4% فقط، في حين كانت تحقق عائدًا يقترب من 10% سابقًا.

لكن الدخل ليس هو الشيء الوحيد الذي يجب أخذه في الاعتبار عند التفكير في فرصة استثمارية.

وكما سأوضح أدناه، أعتقد أن الآن قد يكون الوقت المناسب للتفكير في إضافة أسهم Glencore إلى محفظتك الاستثمارية.

لماذا انخفضت أسهم جلينكور؟

قبل أن أتحدث عن سبب كونه سهمًا رائعًا، يجب أن أشرح أولاً الانخفاض في سعر السهم.

وكما أشير أعلاه، فإن خفض الأرباح لم يساعد. ومع ذلك، هذه ليست الصورة الكاملة. ويرجع ذلك إلى أنها لم تخفض توزيعات الأرباح لأن أداءها كان سيئًا، بل بسبب الأموال النقدية البالغة 6.93 مليار دولار المستخدمة لشراء 77٪ من أعمال الفحم في صناعة الصلب التابعة لشركة Teck Resources Limited، Elk Valley Resources.

وإذا نظرنا إلى بياناتها المالية نرى سببا أوضح لانخفاض سعر السهم. وانخفضت الإيرادات بنسبة 15% إلى 218 مليار دولار. والأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن صافي الدخل انخفض بنسبة 75% ليصل إلى 4.3 مليار دولار.

ومع ذلك، يجب أن أعترف بأن هذه المخاوف لم تدم طويلاً عندما نأخذ في الاعتبار أن هذا كان متوقعًا مع انخفاض أسعار السلع العالمية. فيما يتعلق بأسعار السلع الأساسية العالمية، كان عام 2022 عامًا خاصًا حيث ارتفعت أسعارها بسبب الأحداث الجيوسياسية مثل الحرب في أوكرانيا. ومع انخفاض الأسعار في عام 2023، كان من الصعب للغاية على شركة جلينكور الحفاظ على نفس النتائج. وبشكل عام، كان عام 2023 لا يزال واحدًا من أفضل الأعوام المالية في العقد الماضي.

ومع ذلك، وبالنظر إلى أن أسعار السلع الأساسية العالمية يمكن أن تكون متقلبة للغاية في بعض الأحيان، وهو أمر خارج عن سيطرة شركة جلينكور إلى حد كبير، يجب على المستثمرين تقييم هذه المخاطر قبل التفكير في الاستثمار في أسهمها.

إمكانات طويلة المدى

ويتوقع العديد من الاقتصاديين أن الطلب على السلع سيستمر في الزيادة مع مرور الوقت، خاصة مع زيادة استهلاك الطاقة.

علاوة على ذلك، أصبح العالم رقميًا وأكثر مراعاة للبيئة (في ممارساته) بشكل متزايد. ويعد إنتاج السيارات الكهربائية مثالًا رائعًا على ذلك. مبيعات المركبات الكهربائية تنمو بسرعة. في عام 2017، كان هناك 1.1 مليون مبيعات عالمية، في حين من المتوقع أن يكون هناك 16.7 مليون في عام 2024.

ومن المتوقع أن تستمر مبيعات السيارات الكهربائية في الارتفاع، حيث أصبحت السيارة الرئيسية التي يجب شراؤها خلال العقود القليلة المقبلة.

قد تتساءل ما علاقة هذا بشركة جلينكور؟

حسنًا، تحتوي المركبات الكهربائية على أربعة أضعاف كمية النحاس الموجودة في المحركات التي تعمل بالاحتراق. يعد هذا التحول فرصة عظيمة لشركة جلينكور للاستفادة منها، حيث يعد النحاس معدنًا رئيسيًا تقوم باستخراجه وتداوله.

علاوة على ذلك، من المتوقع أن يشهد الطلب على النيكل، وهو سلعة رئيسية أخرى للشركة، ارتفاعًا بنسبة 50٪ بحلول عام 2030.

هذه مجرد أمثلة قليلة من العديد من الأمثلة التي تظهر الطلب المتزايد على السلع الأساسية، والتي تعتبر شركة جلينكور في وضع ممتاز للاستفادة منها على المدى الطويل.

لذلك، أعتقد أنها واحدة من أفضل الشركات التي يفكر المستثمرون في شرائها الآن.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى