أخبار العالم

السعودية تدين استيلاء إسرائيل على 800 هكتار من الأراضي الفلسطينية


الرياض: أكد الرئيس التنفيذي بالإنابة لهيئة تطوير عسير على أهمية الحفاظ على البيئة الطبيعية التي تتميز بها منطقة عسير أثناء تنفيذ مشاريع سياحية جديدة.

وقال هاشم الدباغ إن ذلك من أهم مهام الهيئة إلى جانب تطوير قطاعي السياحة والخدمات.

جاء ذلك خلال حديث الدباغ خلال ندوة مفتوحة نظمها نادي أبها الأدبي ضمن فعالياته الرمضانية. وأدار الحفل الدكتور حمود العسيري رئيس قسم السياحة بجامعة الملك خالد.

وأضاف: «من أبرز أهداف الهيئة أن تكون عسير وجهة سياحية على مدار العام سواء في الصيف أو الشتاء، وتفعيل المواسم والمهرجانات التي تجذب الزوار واستغلال التنوع الطبيعي الذي تتميز به عسير من الجبال إلى السواحل و وقال: “الصحاري، ليحصل السائح سواء من داخل المملكة أو خارجها على تجربة إيجابية ومختلفة”.

وفيما يتعلق بالاستثمار السياحي للقطاع الخاص في منطقة عسير، قال الدباغ إن رؤية المملكة 2030 تستهدف 6 مليارات ريال سعودي (1.6 مليار دولار). إلا أن الهيئة تعمل على زيادة هذا المبلغ إلى نحو 9 مليارات ريال خلال نفس الفترة.

وتشمل الخطط مشاريع في وجهات سياحية مختلفة مثل الإيواء وتطوير المزارع السياحية والسياحة الزراعية. وستشمل المبادرات الأخرى المستشفيات والمرافق الترفيهية ودعم المستثمرين في التصنيع والصحة والزراعة.

وأضاف أن الاستثمار في التراث الثقافي والعادات بالمنطقة يعد أمرا حيويا أيضا.

كما تتميز منطقة عسير بمطبخها المحلي الذي نال شهرة عالمية بعد حصوله على جائزة المنطقة الدولية لفنون الطهي لعام 2024.

وتحدث مدير عام الوجهات السياحية بهيئة تطوير عسير، حاتم الحربي، عن دور أبناء المنطقة، وخاصة الأجيال الشابة، في تنفيذ خطط تطوير السياحة.

وأشار إلى أن الهيئة استفادت كثيرا من الشباب الطموح الذي يحب العمل. وكان للمشاركة في تخطيط وتنفيذ كافة الفعاليات والأنشطة وتوفير فرص العمل الحقيقية لهم في كافة المجالات، أثر اقتصادي مهم.

وقال إن التركيز الحالي ينصب على المدن والمواقع التي تشهد إقبالا كبيرا من السياح وتوفير البنية التحتية المناسبة لها.

وأضاف أن عدد الزوار ارتفع سنوياً إلى أكثر من 900 ألف زائر، فيما واصلت الهيئة تطوير وتأهيل جميع محافظات المنطقة لتحقيق أهداف رؤية 2030 التي تتضمن استقطاب أكثر من 9 ملايين زائر سنوياً.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى