Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

السنغال تصوت لاختيار رئيس جديد بعد سنوات من الأزمة


باريس: أدان زعماء العالم الهجوم الدامي الذي شنه مسلحون على قاعة للحفلات الموسيقية في موسكو وأدى إلى مقتل أكثر من 130 شخصا وإصابة العشرات.
واقتحم أربعة مسلحين قاعة كروكوس سيتي قبل بدء حفل لموسيقى الروك يوم الجمعة وفتحوا النار على الجمهور وأضرموا النار في المبنى في هجوم أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه.
وإليكم ردود أفعال الحكومات والقادة حول العالم.

وتوعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالانتقام من الهجوم الذي وقع يوم السبت، قائلا إن “العمل الإرهابي الهمجي” كان “عملا وحشيا وضربة ضد روسيا وشعبنا”.

وقال في خطاب متلفز إنه تم “العثور على الجناة الأربعة واحتجازهم” بعد “السفر نحو أوكرانيا”.

وقال ميخايلو بودولياك، مساعد الرئيس الأوكراني، على تطبيق تيليجرام، إن كييف، التي تواجه هجومًا عسكريًا روسيًا على مدار العامين الماضيين، ليس لها “أي علاقة” بالهجوم.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، السبت، إن بوتين “يحاول فقط إلقاء اللوم على شخص آخر”، ردا على مزاعم بأن المهاجمين كانوا يتجهون نحو أوكرانيا.
وقالت مديرية المخابرات الرئيسية بوزارة الدفاع الأوكرانية إن الهجوم كان “استفزازا متعمدا من قبل الأجهزة الخاصة الروسية” من أجل “تصعيد” الحرب مع أوكرانيا.

وقال المتحدث فرحان حق إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أدان يوم الجمعة الهجوم “بأشد العبارات الممكنة”.
وأضاف أن غوتيريش “ينقل تعازيه العميقة إلى عائلات الضحايا”.
كما قدم مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تعازيه وحث جميع الدول على “التعاون بنشاط” لمحاسبة مرتكبي ومؤيدي “هذه الأعمال الإرهابية المشينة”.

ووصف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الهجوم بأنه “جريمة بشعة” قائلا إن واشنطن تدين “الإرهاب بجميع أشكاله”.
وقال بلينكن في بيان إن الولايات المتحدة تقف “متضامنة مع شعب روسيا في حزنه على الخسائر في الأرواح الناجمة عن هذا الحدث المروع”.
ووصف البيت الأبيض تنظيم داعش بأنه “عدو إرهابي مشترك يجب هزيمته في كل مكان”.
وقال البيت الأبيض إن واشنطن حذرت موسكو هذا الشهر من “هجوم إرهابي مخطط” ربما يستهدف “تجمعات كبيرة” في العاصمة.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن الرئيس شي جين بينغ “أدان بشدة” الهجوم وأرسل تعازيه إلى بوتين.
وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن شي «أكد أن الصين تعارض كل أشكال الإرهاب وتدين بشدة الهجوم الإرهابي وتدعم بقوة جهود الحكومة الروسية لحماية أمنها الوطني واستقرارها».

وقال الاتحاد الأوروبي إنه “شعر بالصدمة والفزع” من الهجوم.
“يدين الاتحاد الأوروبي أي هجمات ضد المدنيين. وقال متحدث باسم الشركة: “إن أفكارنا مع جميع المواطنين الروس المتضررين”.

وقال وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون إن المملكة المتحدة تدين “بأشد العبارات الهجوم الإرهابي المميت”.
وأضاف: “نقدم تعازينا القلبية ونعرب عن تعاطفنا العميق مع أسر الضحايا العديدين”.

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه “يدين بشدة الهجوم الإرهابي” الذي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه، بحسب ما نقل عن قصر الإليزيه.
وقال القصر: “تعرب فرنسا عن تضامنها مع الضحايا وأحبائهم وكل الشعب الروسي”.

وأدان المستشار الألماني أولاف شولتز “الهجوم الإرهابي المروع ضد المتفرجين الأبرياء” في منشور على موقع X، مضيفًا “أفكارنا مع عائلات الضحايا وجميع الجرحى”.

ووصفت رئيسة الوزراء الإيطالية جيورجيا ميلوني الهجوم بأنه “عمل إرهابي بغيض”.
وقالت ميلوني إن “فظاعة المذبحة التي تعرض لها مدنيون أبرياء في موسكو غير مقبولة”، معربة عن “تضامنها الكامل مع المتضررين وعائلات الضحايا”.

وقالت إسبانيا إنها “صدمت” من الهجوم، قائلة إنها “تدين أي شكل من أشكال العنف”.
وكتبت وزارة الخارجية الإسبانية على موقع X: “تضامننا مع الضحايا وعائلاتهم والشعب الروسي”.

وقالت وزارة الخارجية السويدية على قناة X إنها “شعرت بالفزع من الهجوم” وأدانت “أي هجمات ضد المدنيين”.

“حزين للأحداث المأساوية التي وقعت الليلة في موسكو. قلوبنا تتوجه إلى عائلات الضحايا وإلى جميع المتضررين”، نشر وزير الخارجية الإسرائيلي إسرائيل كاتس على موقع X.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) إن رئاسة السلطة الفلسطينية أدانت الهجوم و”أكدت تضامنها ودعمها للقيادة الروسية”.

وفي رسالة إلى بوتين، قال الرئيس السوري بشار الأسد إن الهجوم مرتبط بـ”الهزائم المؤلمة للنازية الجديدة” في “العملية العسكرية الخاصة” التي نفذتها موسكو في أوكرانيا.
“ندين هذا العمل الوحشي وكل إراقة الدماء التي يرتكبها الإرهابيون في جميع أنحاء العالم.”

وأعرب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، في رسالة إلى بوتين، عن تعازيه، بحسب موقع الرئاسة.
كما دعا رئيسي المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات لمعاقبة المتآمرين والجناة.

وأدانت وزارة الخارجية التركية “هذا الهجوم الإرهابي الشنيع على المدنيين الأبرياء” وأرسلت تعازيها إلى الشعب الروسي والحكومة الروسية.

وقال موسى فكي محمد، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، على قناة X إنه “شعر بالصدمة عندما علم بالهجوم الإرهابي المروع في موسكو”.
وأعرب عن تضامنه مع الشعب الروسي والحكومة “بعد هذا الهجوم الشنيع”.

وقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو على قناة X: “نعرب عن دعمنا للرئيس فلاديمير بوتين ونرفع صوتنا للرفض القاطع لأي عمل من أعمال العنف”.

وقال رئيس الوزراء ناريندرا مودي في العاشر من الشهر الجاري: “إن الهند تتضامن مع حكومة وشعب الاتحاد الروسي في ساعة الحزن هذه”.

وقالت حركة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران إنها “تدين بشدة الهجوم الإرهابي الدموي”، وتقدم “خالص التعازي للقيادة الروسية” والشعب الروسي.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى