مال و أعمال

المفوضية الأوروبية تدرس شكوى بشأن ضريبة المجر على تجار التجزئة الأجانب بواسطة رويترز


(رويترز) – تبحث المفوضية الأوروبية شكوى بشأن الضريبة التي تفرضها المجر على تجار التجزئة، قائلة إنها “ستضمن المتابعة المناسبة” بعد أن اعترضت الحكومة النمساوية وشركة التجزئة النمساوية سبار على هذه السياسة في رسائل اطلعت عليها رويترز.

قال هانز رايش، الرئيس التنفيذي لشركة Spar Austria، في رسائل إلى المفوضية في 4 و11 و20 مارس/آذار، إن الضرائب على تجار التجزئة في المجر تتزايد منذ أن أعلنت الحكومة عن ضريبة خاصة في عام 2020، ويصل معدل الضريبة الآن إلى 4.5% من الإيرادات. .

وفي الرسائل الموجهة إلى رئيسة مكافحة الاحتكار بالاتحاد الأوروبي مارجريت فيستاجر، ورئيس الصناعة تييري بريتون، والمفوض الاقتصادي باولو جينتيلوني، قال ريش إن الضريبة تمثل تمييزًا ضد تجار التجزئة الأجانب في المجر، وبالتالي فهي تنتهك قانون الاتحاد الأوروبي.

وكتب رايش: “تجار التجزئة المملوكون لأجانب، بما في ذلك SPAR المجر… يواجهون أعلى شريحة ضريبية من الضريبة الخاصة”. “في المقابل، فإن المنافسين المجريين الذين يعملون في سلاسل الامتياز يستفيدون باستمرار من انخفاض معدلات الضرائب (0-1٪).”

وأضاف رايش أن الضريبة تجبر تجار التجزئة الأجانب على العمل بخسارة لأن هوامش الربح في قطاع التجزئة أقل من 4.5%.

ولم ترد الحكومة المجرية على الفور على طلب للتعليق.

كتب وزراء الاقتصاد والخارجية النمساويون إلى رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في 31 يناير، قائلين إن السياسات الضريبية في المجر تؤثر بشكل غير متناسب على قدرة تجار التجزئة الأجانب على العمل بشكل مربح في البلاد.

وكتب الوزراء في الرسالة التي اطلعت عليها رويترز: “إن جمهورية المجر تتبع نهجا يتعارض مع هدف السوق الداخلية، مع عواقب سلبية خطيرة على تجار المواد الغذائية بالتجزئة من الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي”.

وعندما سئلت المفوضية عن شكوى النمسا، قالت: “لقد تلقت خدمات المفوضية شكوى تتعلق بضريبة التجزئة المجرية وسوف تقوم بتحليلها وضمان المتابعة المناسبة”.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى