مال و أعمال

بايدن يقول إن الضربات الصاروخية القاتلة هي “تذكير مروع بوحشية روسيا” بواسطة رويترز


بقلم كانيشكا سينغ

واشنطن (رويترز) – قال الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الاثنين إن الضربات الصاروخية الروسية القاتلة في أوكرانيا، بما في ذلك على مستشفى الأطفال الرئيسي في كييف، كانت “تذكيرا مروعا بوحشية روسيا”.

لماذا هو مهم

وقصفت روسيا المستشفى في كييف بصاروخ في وضح النهار يوم الاثنين وأمطرت مدن أخرى في أنحاء أوكرانيا بالصواريخ مما أسفر عن مقتل 36 مدنيا على الأقل في أعنف موجة من الضربات الجوية منذ شهور.

كانت واشنطن أكبر داعم لأوكرانيا وسط الغزو الروسي الذي بدأ في فبراير 2022. وقد قدمت الولايات المتحدة لأوكرانيا أكثر من 50 مليار دولار كمساعدات عسكرية منذ عام 2022. وبينما يستعد زعماء العالم للتوجه إلى قمة الناتو التي تبدأ يوم الثلاثاء في واشنطن، ودعت أوكرانيا شركاء كييف إلى الرد بقوة على هجوم يوم الاثنين.

الاقتباسات الرئيسية

وقال بايدن في بيان أصدره البيت الأبيض: “إن الضربات الصاروخية الروسية التي أدت اليوم إلى مقتل عشرات المدنيين الأوكرانيين وتسببت في أضرار وإصابات في أكبر مستشفى للأطفال في كييف هي تذكير مروع بوحشية روسيا”.

وأضاف بايدن في بيانه أن واشنطن وحلفاءها في حلف شمال الأطلسي سيعلنون هذا الأسبوع عن إجراءات جديدة لتعزيز الدفاعات الجوية الأوكرانية.

وقال بايدن: “من المهم أن يواصل العالم الوقوف مع أوكرانيا في هذه اللحظة المهمة وألا نتجاهل العدوان الروسي”.

سياق

وقال الرئيس فولوديمير زيلينسكي إن أوكرانيا سترد ودعا حلفاء كييف الغربيين إلى الرد بقوة على الهجوم.

ونفت موسكو مراراً وتكراراً استهداف المدنيين والبنية التحتية المدنية، رغم أن هجماتها أدت إلى مقتل آلاف المدنيين منذ أن شنت غزوها.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن قواتها نفذت ضربات على أهداف للصناعات الدفاعية وقواعد جوية في أوكرانيا.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى