Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

تايوان تقول إن تدريبات الصين تتعلق بالترهيب والدعاية أكثر من بدء الحرب بواسطة رويترز


(ملفات لتوضيح المسؤول من تايوان في الفقرة الأولى)

تايبيه (رويترز) – قال أكبر مسؤول أمني في تايوان يوم الأربعاء إن التدريبات العسكرية التي أجرتها الصين الأسبوع الماضي كانت تتعلق بالدعاية والترهيب أكثر منها لبدء حرب، لكن القوات الصينية أظهرت كيف يمكنها الرد بسرعة كبيرة.

قالت الصين إنها أجرت مناورات حربية استمرت يومين اعتبارا من الخميس “عقابا” على خطاب تنصيب الرئيس الجديد لاي تشينغ تي الأسبوع الماضي، والذي قال فيه إن جانبي مضيق تايوان “ليسا تابعين لبعضهما البعض”، وهو ما قال فيه إن جانبي مضيق تايوان “لا يخضعان لبعضهما البعض”. واعتبرت الصين إعلانا بأن البلدين دولتان منفصلتان.

وتعتبر الصين تايوان الخاضعة للحكم الديمقراطي أرضًا تابعة لها ولم تتخلى أبدًا عن استخدام القوة لإخضاع الجزيرة لسيطرتها. ويرفض لاي مطالبات الصين بالسيادة قائلا إن شعب تايوان وحده هو الذي يمكنه تقرير مستقبله وعرض مرارا إجراء محادثات مع بكين لكن طلبه قوبل بالرفض.

وفي حديثه للصحفيين في البرلمان، قال المدير العام لمكتب الأمن القومي التايواني، تساي مينغ ين، إن الهدف من التدريبات الصينية ليس الذهاب إلى الحرب.

وأضاف أن “الغرض من المناورات العسكرية هو التخويف وليس إشعال حرب”.

وأضافت تساي أن التدريبات تهدف إلى إظهار للجمهور الخارجي والمحلي أن بكين “تتمتع بالسيطرة المطلقة على الوضع في مضيق تايوان”.

وأرسلت الصين على مدى السنوات الأربع الماضية قواتها العسكرية حول تايوان بشكل شبه يومي، في إطار سعيها لممارسة الضغط على الجزيرة.

لكن يبدو أن الصين تحاول أيضًا إبقاء نطاق هذه التدريبات تحت السيطرة، حسبما ذكر مكتب تساي في تقرير مكتوب إلى المشرعين، مشيرًا إلى أنه لم يتم الإعلان عن مناطق حظر الطيران أو الإبحار وأن التدريبات استمرت يومين فقط.

وأضافت “القصد كان تجنب تصعيد الوضع والتدخل الدولي، لكن يخشى في المستقبل أن تواصل (الصين) قمعها المركب ضدنا، وتغير الوضع الراهن في مضيق تايوان تدريجيا”.

وأضافت تساي أن القوات الصينية حشدت بمجرد إعلان الصين عن التدريبات في وقت مبكر من يوم الخميس.

وقال: “كانت السرعة سريعة للغاية، مما يدل على قدرات التعبئة السريعة”.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى