مال و أعمال

حركة فتح الفلسطينية تقول إن إيران تحاول نشر الفوضى في الضفة الغربية بواسطة رويترز


رام الله (الضفة الغربية) (رويترز) – اتهم الفصيل الفلسطيني الرئيسي في الضفة الغربية المحتلة يوم الأربعاء إيران بمحاولة نشر الفوضى في أراضيها وقال إنه سيعارض أي عمليات من الخارج لا علاقة لها بالقضية الفلسطينية.

وقالت حركة فتح، التي تسيطر على السلطة الفلسطينية، إنها لن تسمح باستغلال قضيتنا المقدسة ودماء شعبنا، وقالت إنها ستتحرك ضد أي تدخل من الخارج يهدف إلى الإضرار بقوات الأمن أو المؤسسات الوطنية.

ولطالما اتهمت إسرائيل إيران بمساعدة الجماعات الفلسطينية المسلحة بما في ذلك حركة حماس، الجماعة الإسلامية في غزة التي قادت هجوم 7 أكتوبر على إسرائيل، والتي أصبحت أكثر رسوخًا في الضفة الغربية خلال السنوات الأخيرة.

وفي الشهر الماضي، قال الجيش الإسرائيلي إن قوات الأمن منعت تهريب الأسلحة المتقدمة، بما في ذلك الألغام المضادة للدبابات، إلى الضفة الغربية.

وفي الماضي، لم تنكر إيران تقديم الدعم للجماعات المسلحة، قائلة إن أي دعم تقدمه هو بناء على طلب الفلسطينيين.

وجاء بيان فتح في الوقت الذي طلبت فيه السلطة الفلسطينية من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة التصويت هذا الشهر لجعلها عضوا كامل العضوية في الأمم المتحدة، وهي خطوة من شأنها أن تزيد من الضغوط العالمية المتزايدة من أجل حل الدولتين مع إسرائيل.

وكانت الضفة الغربية، التي احتلتها إسرائيل بعد حرب الشرق الأوسط عام 1967، في قلب صراع استمر عقودا مع الفلسطينيين الذين يريدون أن تكون المنطقة قلب دولة مستقلة في المستقبل تشمل أيضا غزة وعاصمتها القدس الشرقية. .

وقتلت القوات الإسرائيلية مئات الفلسطينيين منذ بدء الحرب في غزة في أكتوبر الماضي واعتقلت الآلاف مع تصاعد العنف في أنحاء المنطقة حيث قتل أكثر من عشرة إسرائيليين في هجمات شنها فلسطينيون.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى