أخبار العالم

رئيس الدوري الأمريكي لكرة القدم ينتقد اتحاد الحكام بسبب الإغلاق


رونالدو مرة أخرى هو مفتاح النصر ليحجز مكانه في ربع نهائي دوري أبطال آسيا

صنع كريستيانو رونالدو الفارق مرة أخرى، حيث حجز النصر مكانه في الدور ربع النهائي من دوري أبطال آسيا يوم الأربعاء بفوزه 3-0 في مجموع المباراتين على نظيره الفيحاء السعودي.

بعد الفوز 1-0 خارج أرضه في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي، بفضل هدف رونالدو المتأخر، اقترب النصر خطوة أخرى من أول بطولة قارية له على الإطلاق بفوز مريح 2-0 على أرضه.

لقد كان أداءً رائعًا حيث افتتحوا التسجيل بعد 17 دقيقة عندما أرسل عبد الله الخيبري كرة من العمق ووضعها أوتافيو برأسه في الشباك بطريقة مؤكدة.

وسط جماهير متحمسة، واصل النصر التقدم وصناعة الفرص. وقاتل الفيحاء بقوة وحاول التغلب على منافسه المليء بالنجوم لكن النصر سيطر على المباراة. قبل وقت قصير من نهاية الشوط الأول، تلقى رونالدو ركلة حرة من مارسيلو بروزوفيتش وسدد برأسه في العارضة، حيث كان عمالقة الرياض يتطلعون إلى تحقيق الهدف.

وفي بداية الشوط الثاني، خدع النجم البرتغالي حارس المرمى ليسدد الكرة في الشباك، لكن تم إلغاء هدفه بداعي التسلل.

واصل النصر تقدمه إلى الأمام، وتمت مكافأته أخيراً عندما تمكن رونالدو، قبل خمس دقائق من نهاية المباراة، من اختراق الدفاع، ولم يكن أمامه سوى حارس المرمى ليهزم، وسدد الكرة في الشباك من داخل منطقة الجزاء. وكان هذا هو الحال.

وقال لويس كاسترو مدرب النصر: “لقد عملنا بجد وكنا نعرف ما يتعين علينا القيام به”. “لقد كانت مباراة صعبة ونحن سعداء للغاية بالتأهل إلى الدور التالي ثم التفكير فيما سيحدث بعد ذلك.

لقد لعبنا بشكل جيد بشكل عام ونتطلع الآن إلى التحدي التالي.”

ورغم خيبة الأمل إلا أن مدرب الفيحاء فوك راسوفيتش كان فخوراً بلاعبيه.

وقال المدرب الصربي: “لقد فعلنا ما كان يتعين علينا القيام به وعملنا بجد”. “لقد بذلنا قصارى جهدنا ولكننا نعلم أيضًا أن النصر يتمتع بجودة كبيرة، ونحن سعداء جدًا بالوصول إلى هذا الحد.”

ويلتقي النصر مع العين الإماراتي في الدور ربع النهائي يومي 4 و11 مارس المقبل.

وسيسعى الهلال والاتحاد، يوم الخميس، إلى التأهل إلى دور الثمانية للمسابقة من خلال ثلاثة فرق سعودية.

الهلال، الذي يحمل رقماً قياسياً بأربعة ألقاب قارية، أصبح في وضع قوي بعد فوزه في مباراة الذهاب على سيباهان في إيران 3-1. ويتواجد أيضاً الاتحاد، الفائز بالبطولة عامي 2004 و2005، على أرضه لكنه يعود إلى جدة بعد تعادله 0-0 في مباراة الذهاب أمام فريق نافباهور الأوزبكي.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى