Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

مستشفى تايلاندي يقول إن 20 شخصًا على متن رحلة الخطوط الجوية السنغافورية ما زالوا في العناية المركزة بواسطة رويترز


بقلم بانو وونجشا أم

بانكوك (رويترز) – قال مسؤول بمستشفى يوم الخميس إن 20 شخصا كانوا على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية السنغافورية تعرضت لمطبات جوية شديدة وتحولت إلى بانكوك للقيام بهبوط اضطراري يوم الثلاثاء ما زالوا في العناية المركزة.

وقال أدينون كيتيراتانابايبول، مدير مستشفى ساميتيويت سريناكارين في بانكوك، للصحفيين، في إشارة إلى وحدة العناية المركزة بالمنشأة الطبية، إن “عدد المرضى في وحدة العناية المركزة لا يزال كما هو”.

وقال: “المقصود بالأشخاص الموجودين في وحدة العناية المركزة هو أولئك الذين يحتاجون إلى اهتمام وثيق”، مضيفًا أنه لا توجد حاليًا حالات تهدد حياتهم.

وأضاف أنه من بين 40 شخصا على متن الطائرة ما زالوا يخضعون للعلاج، هناك 22 مريضا يعانون من إصابات في النخاع الشوكي وستة يعانون من إصابات في الدماغ والجمجمة.

وكان أدينون قال إن 41 شخصا ما زالوا يخضعون للعلاج، لكنه قال في وقت لاحق إن شخصا واحدا خرج من المستشفى.

وكان عشرة بريطانيين وتسعة أستراليين وسبعة ماليزيين وأربعة فلبينيين من بين 41 شخصًا، وفقًا للعرض الذي قدمه أدينون.

ولم يقدم أي تفاصيل عن الركاب وأفراد الطاقم الذين يخضعون للعلاج. توفي أحد الركاب بسبب نوبة قلبية مشتبه بها وأصيب العشرات بعد أن واجهت رحلة الخطوط الجوية السنغافورية SQ321 ما وصفته شركة الطيران باضطرابات شديدة مفاجئة أثناء تحليقها فوق ميانمار.

ووصل أكثر من 140 راكبا وطاقم الرحلة إلى سنغافورة يوم الأربعاء.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى