Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

مسعفون في غزة: غارة جوية إسرائيلية على رفح تقتل 12 فلسطينيا


بغداد: أدان السفير الأمريكي لدى العراق الخميس الهجمات التي استهدفت علامات تجارية مرتبطة بالغرب في بغداد هذا الأسبوع، مع تزايد الغضب في الشرق الأوسط بشأن الحرب الإسرائيلية في غزة.
قالت قوات الأمن العراقية إن قنبلة صوتية انفجرت عند الساعة 1:20 فجراً أمام وكالة تابعة لشركة كاتربيلر الأمريكية لمعدات البناء في حي الجادرية ببغداد.
وبعد عشر دقائق، وقع انفجار أمام معهد كامبريدج في شارع فلسطين القريب، والذي قال أحد السكان إنه على الأرجح مركز لتعليم اللغة مملوك للعراقيين.
وفي يوم الأحد، ألقيت قنبلة بدائية الصنع على فرع لسلسلة مطاعم الوجبات السريعة الأمريكية كنتاكي، مما تسبب في أضرار طفيفة. وفي الليلة التالية، اقتحم رجال ملثمون فرعًا آخر وحطموا الزجاج.
وقالت السفيرة الأمريكية في بغداد، ألينا رومانوفسكي، على منصة التواصل الاجتماعي X: “إننا ندين الهجمات العنيفة الأخيرة ضد الشركات الأمريكية والدولية”.
وحثت الحكومة العراقية على “إجراء تحقيق شامل وتقديم المسؤولين إلى العدالة ومنع وقوع هجمات مستقبلية”.
وأضاف الدبلوماسي الأمريكي أن “هذه الهجمات تعرض حياة العراقيين وممتلكاتهم للخطر، ويمكن أن تضعف قدرة العراق على جذب الاستثمارات الأجنبية”.
وقالت قوات الأمن العراقية إن هجمات الخميس، التي ما زالت دوافعها مجهولة، لم تسبب أي أضرار أو إصابات، مضيفة أنها كانت “محاولة يائسة للإضرار بسمعة العراق”.
وبعد هجمات كنتاكي، قالت قوات الأمن إنها ألقت القبض على عدد من المشتبه بهم.
منذ أن بدأت الحرب على غزة في أكتوبر/تشرين الأول، استهدفت حركة المقاطعة التي يقودها نشطاء مؤيدون للفلسطينيين العلامات التجارية الغربية الكبرى، مثل ستاربكس وماكدونالدز.
ولا يعترف العراق بدولة إسرائيل، وتدعم كافة أحزابه السياسية القضية الفلسطينية.
وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، جدد رجل الدين العراقي المؤثر مقتدى الصدر دعواته لإغلاق السفارة الأمريكية في بغداد “بالوسائل الدبلوماسية دون إراقة دماء”، بعد أن أدت غارة إسرائيلية إلى مقتل عشرات المدنيين في مخيم بغزة.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى