Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

مصدر: الولايات المتحدة تتوقع تصنيف كينيا كحليف رئيسي من خارج حلف شمال الأطلسي (رويترز)


بقلم نانديتا بوز وتريفور هونيكوت وأندريا شلال

واشنطن (رويترز) – قال مصدر مطلع على الخطط إن من المتوقع أن يصنف الرئيس الأمريكي جو بايدن كينيا كحليف رئيسي من خارج حلف شمال الأطلسي خلال زيارة دولة تستغرق ثلاثة أيام يقوم بها الرئيس الكيني وليام روتو هذا الأسبوع.

وستكون كينيا أول دولة في منطقة جنوب الصحراء الإفريقية تحصل على هذا التصنيف، مما يعكس سعي واشنطن لتعميق العلاقات مع الدولة الواقعة في شرق إفريقيا، والتي تتمتع أيضًا بعلاقات وثيقة مع روسيا والصين منذ فترة طويلة.

وبينما رحب بروتو في البيت الأبيض للقاء رجال الأعمال، قال بايدن للصحفيين إنه يعتزم زيارة أفريقيا في فبراير، بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية. وسيجتمع الزعيمان مرة أخرى في المكتب البيضاوي يوم الخميس، يليه مؤتمر صحفي مشترك وعشاء رسمي.

وقال مسؤولون كبار في الإدارة إن بايدن وروتو سيناقشان مجموعة من القضايا من التجارة إلى تخفيف الديون وسبل المضي قدما في هايتي وأوكرانيا والسودان ومجالات أخرى خلال اجتماعهما.

وقال بايدن يوم الأربعاء إنه وروتو سيطلقان حقبة جديدة من التعاون التكنولوجي بين البلدين والتي ستشمل العمل في مجال الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي وأشباه الموصلات. ولم يذكر التصنيف الأمني.

وقالت مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية إن الولايات المتحدة ستعلن أيضًا عن استثمارات جديدة بقيمة 250 مليون دولار من خلال مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية، مما سيوسع محفظة وكالة التمويل الأمريكية في كينيا إلى أكثر من مليار دولار.

وقال مسؤول أميركي إن كلا البلدين يشتركان في الالتزام بضمان تطوير التكنولوجيا ونشرها بطريقة تعزز الشفافية والمساءلة وحقوق الإنسان.

وقال المسؤول إن كينيا، مثل الولايات المتحدة، أصبحت “محركًا للابتكار”، مستشهدًا بمركزها التكنولوجي “سيليكون سافانا” الذي تبلغ تكلفته مليار دولار والذي يضم أكثر من 200 شركة ناشئة تغطي مجموعة من القطاعات، بما في ذلك الطاقة النظيفة والإلكترونيات الدقيقة والتكنولوجيا. التكنولوجيا المالية، والتجارة الإلكترونية.

وشملت الشركات التي شاركت شركة Alphabet (NASDAQ:)؛ Baylis Emerging Markets، وهي شركة أسهم خاصة متخصصة في الأسواق الأفريقية؛ BasiGo، شركة الحافلات الكهربائية الكينية؛ Teneo، شركة استشارات واستشارات عالمية للرؤساء التنفيذيين، وGearbox Software، وهي شركة أمريكية لتطوير ألعاب الفيديو.

وقال مسؤول في الإدارة إن واشنطن تخطط أيضًا لإقامة شراكة جديدة في مجال أشباه الموصلات مع كينيا، وتعمل مع الكونجرس لجعلها أول دولة في إفريقيا تستفيد من التمويل من خلال قانون الرقائق والعلوم الأمريكي لعام 2022.

ويأتي تصنيف بايدن لكينيا كحليف رئيسي من خارج الناتو في الوقت الذي تستعد فيه لإرسال قوات إلى هايتي كجزء من قوة تقودها الأمم المتحدة منتشرة لمعالجة الأزمة الأمنية في منطقة البحر الكاريبي.

وتمنح الولايات المتحدة هذا التصنيف للحلفاء المقربين من خارج الناتو الذين لديهم علاقات عمل استراتيجية مع الجيش الأمريكي.

ولم يكن لدى البيت الأبيض تعليق فوري.

وصنف بايدن في مارس قطر كحليف رئيسي للولايات المتحدة من خارج الناتو، وفاءً بالوعد الذي قطعه لقطر في وقت سابق من العام.

وقال جيود مور، رئيس مبادرة أفريقيا في مركز التنمية العالمية، إن كينيا أثبتت أنها شريك موثوق يمكن الاعتماد عليه بالنسبة للولايات المتحدة في وقت كانت فيه جنوب أفريقيا تنتهج سياستها الخارجية الأكثر استقلالية.

وقال كاميرون هدسون، وهو زميل في مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية، إن هذه الخطوة ستضفي طابعًا رسميًا على التحول الذي شهد “تحرك كينيا بشكل أكثر مباشرة إلى الفلك الأمريكي” في السنوات الأخيرة، بما في ذلك تعاون أكبر بشأن الصومال.

وقال “إنه أمر مهم للغاية. لا توجد دولة أخرى في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى لديها هذا”.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى