مال و أعمال

وزراء أوبك+ يبقون سياسة الإنتاج ثابتة مع صعود النفط بواسطة رويترز


بقلم أليكس لولر وأحمد غدار وأوليسيا أستاخوفا

لندن/موسكو/دبي (رويترز) – قالت ثلاثة مصادر في أوبك+ إن اجتماع كبار وزراء أوبك+ أبقى سياسة إنتاج النفط دون تغيير، مع ارتفاع أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها في خمسة أشهر.

واجتمعت لجنة وزارية تابعة لمنظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بقيادة روسيا، في إطار ما يعرف بأوبك+، لمراجعة تنفيذ السوق والأعضاء لتخفيضات الإنتاج.

وارتفعت أسعار النفط هذا العام مدفوعة بنقص الإمدادات والهجمات على البنية التحتية للطاقة الروسية والحرب في الشرق الأوسط. تم تداوله فوق 89 دولارًا للبرميل يوم الأربعاء، وهو أعلى مستوى له منذ أواخر أكتوبر 2023.

واتفق أعضاء أوبك+، بقيادة السعودية وروسيا، الشهر الماضي على تمديد تخفيضات الإنتاج الطوعية بمقدار 2.2 مليون برميل يوميا حتى نهاية يونيو لدعم السوق.

قال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، اليوم الجمعة، إن روسيا قررت التركيز على خفض إنتاج النفط بدلا من الصادرات في الربع الثاني لتقاسم تخفيضات الإنتاج بالتساوي مع الدول الأعضاء الأخرى في أوبك+.

وقالت أوبك+، في بيان عقب اختتام الاجتماع، إنها ترحب بالإعلان الروسي بشأن إنتاجها.

وقال البيان “الدول المشاركة التي لديها كميات زائدة في الإنتاج خلال أشهر يناير وفبراير ومارس 2024 ستقدم خطط التعويضات التفصيلية الخاصة بها إلى أمانة أوبك بحلول 30 أبريل 2024”.

ووعد العراق الشهر الماضي بخفض الصادرات لتعويض ضخ النفط بما يتجاوز هدف أوبك، وهو تعهد من شأنه أن يخفض الشحنات بمقدار 130 ألف برميل يوميا اعتبارا من فبراير. ووفقاً للمسح، فإن الخفض بمقدار 50 ألف برميل يومياً في مارس/آذار، يترك المزيد مما يجب القيام به في الأشهر اللاحقة للوفاء بالتعهد.



اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى