مال و أعمال

وول ستريت تسجل مستويات إغلاق قياسية وسط التفاؤل بشأن خفض أسعار الفائدة؛ ارتفاع قطاع الرقائق بواسطة رويترز



© رويترز. التجار يعملون على الأرض في بورصة نيويورك (NYSE) في مدينة نيويورك، الولايات المتحدة، 7 مارس 2024. رويترز / بريندان ماكديرميد / صورة الملف

(تصحيح لإزالة النص الخاطئ، الفقرة 14 السابقة لتعكس أن تسعة قطاعات ارتفعت، وليس 10؛ وأن المرافق كانت القطاع الأضعف، وليس خدمات الاتصالات)

بقلم سينيد كارو وبانساري مايور كامدار

(رويترز) – سجلت مؤشرات الأسهم الثلاثة الرئيسية في وول ستريت يوم الخميس مستويات إغلاق قياسية لليوم الثاني على التوالي بعد أن طمأن مجلس الاحتياطي الاتحادي المستثمرين بشأن احتمالات خفض أسعار الفائدة هذا العام بينما ارتفعت أسهم الرقائق بعد قرار ميكرون تكنولوجي (NASDAQ:) توقعات متفائلة.

سجلت المؤشرات الرئيسية الثلاثة أيضًا مستويات قياسية جديدة خلال اليوم في وقت سابق من يوم الخميس، وأنهى مؤشر داو جونز اليوم على بعد أقل من 1٪ من مستوى 40.000 للمرة الأولى.

ارتفعت أسهم شركة Micron Technology بأكثر من 14٪ بعد أن وصلت إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق بعد تحقيق أرباح فصلية مفاجئة وتوقعاتها لإيرادات الربع الثالث أعلى من التقديرات.

ارتفعت أسهم Broadcom (NASDAQ:) بنسبة 5.6% بعد أن قامت TD Cowen بترقية تصنيفها للسهم إلى “أداء متفوق”. كما حققت أسهم Nvidia (NASDAQ:) دعمًا كبيرًا حيث أضافت أكثر من 1٪ بينما ارتفع مؤشر فيلادلفيا لأشباه الموصلات بنسبة 2.3٪.

وتفاخرت مؤشرات الأسهم الأمريكية أيضًا بمستويات إغلاق قياسية يوم الأربعاء بعد أن أبقى محافظو البنوك المركزية الأمريكية تكاليف الاقتراض دون تغيير وأشاروا إلى أنهم ما زالوا يتوقعون تخفيف أسعار الفائدة بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية بحلول نهاية عام 2024.

وقال ماثيو ميسكين، الرئيس المشارك لاستراتيجيات الاستثمار في شركة جون هانكوك لإدارة الاستثمارات: “نتائج الأرباح تحافظ على أشباه الموصلات كقادة للسوق، ولكن على نطاق أوسع، نشأ خطر على الوضع من بنك الاحتياطي الفيدرالي الحذر يوم الأربعاء”.

وقال رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول للصحفيين بعد اجتماع سياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء إن تقارير التضخم “لم تغير حقًا القصة الإجمالية، وهي أن التضخم يتحرك للأسفل تدريجيًا على طريق وعر في بعض الأحيان إلى 2٪”.

لكن ميسكين من جون هانكوك تساءل عما إذا كان بنك الاحتياطي الفيدرالي مفرطًا في التفاؤل بشأن التضخم وخفض أسعار الفائدة.

وقال “إنهم يفتحون الأبواب للسماح لمخاطر التضخم بالتسرب مرة أخرى إلى السوق. لم تصل إلى هذا الحد بعد لكنها مخاطرة قد تأتي في وقت لاحق من هذا العام”.

في غضون ذلك، أدت البيانات الاقتصادية التي صدرت في وقت سابق من يوم الخميس إلى زيادة المزاج الصعودي للمستثمرين.

انخفض عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة بشكل غير متوقع الأسبوع الماضي، في حين زادت مبيعات المنازل المملوكة سابقًا بأكبر قدر خلال عام في فبراير، وهي علامات على أن الاقتصاد لا يزال على قدم صلبة في الربع الأول.

وقال مسكين: “لا يزال هذا الاقتصاد يتحدى التوقعات والأسواق تحب كل دقيقة منه”.

وزاد المؤشر 269.24 نقطة بما يعادل 0.68% إلى 39781.37 نقطة، وربح 16.91 نقطة أو 0.32% إلى 5241.53 نقطة، وربح 32.43 نقطة أو 0.20% إلى 16401.84 نقطة.

ارتفعت تسعة من القطاعات الصناعية الرئيسية الـ 11 على مؤشر ستاندرد آند بورز 500، حيث قادت الصناعات الصناعية المكاسب وأغلقت على ارتفاع بنسبة 1٪. وكان القطاع الأضعف هو قطاع المرافق، الذي أنهى التداول على انخفاض بنسبة 0.2%، يليه انخفاض بنسبة 0.17% في خدمات الاتصالات، التي شهدت أكبر تراجع لها من شركة Alphabet (NASDAQ:)، بانخفاض 0.8%.

وأغلق بنك جولدمان ساكس مرتفعا بنسبة 4.4%، ليقود المكاسب في مؤشر داو جونز وفي قطاع البنوك الحساس لسعر الفائدة. وارتفع قطاع البنوك في مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 1.7%.

خالفت شركة آبل (NASDAQ:) اتجاه السوق بإغلاقها على انخفاض بنسبة 4.1٪ بعد أن رفعت وزارة العدل الأمريكية دعوى قضائية ضد الشركة المصنعة لهواتف iPhone، وهو أول جهد كبير لمكافحة الاحتكار ضد الشركة من قبل إدارة بايدن، بدعوى أنها تحتكر أسواق الهواتف الذكية.

تراجعت أسهم شركة Accenture لخدمات تكنولوجيا المعلومات (NYSE:) بنسبة 9٪ بعد أن خفضت توقعات إيراداتها للعام المالي 2024، حيث دفع عدم اليقين الاقتصادي عملائها إلى خفض الإنفاق على الخدمات الاستشارية.

أغلقت أسهم Reddit عند 50.44 دولارًا بعد أن بدأت التداول في بورصة نيويورك لأول مرة بسعر 47 دولارًا، وهو ما يزيد بنسبة 38٪ عن سعر الطرح العام الأولي البالغ 34 دولارًا.

وفاق عدد الإصدارات المتقدمة الأسهم المنخفضة بنسبة 2.34 إلى 1 في بورصة نيويورك والتي أظهرت 918 مستوى مرتفعا جديدا و56 مستوى منخفضا جديدا.

وفي مؤشر ناسداك المركب، ارتفع 1,776 سهمًا وانخفض 1,400 سهم، حيث فاقت الإصدارات المتقدمة عدد الأسهم المتراجعة بنسبة 1.27 إلى 1.

سجل مؤشر S&P 500 116 قمة جديدة خلال 52 أسبوعًا ومستوى منخفضًا جديدًا بينما سجل مؤشر ناسداك 365 قمة جديدة و59 مستوى منخفضًا جديدًا.

وفي البورصات الأمريكية، تم تداول 11.43 مليار سهم مقارنة بالمتوسط ​​المتحرك البالغ 12.39 مليار خلال آخر 20 جلسة.

اعلانات الباك لينك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى